قلب تونس يفتح تحقيقا بشأن صور مخلّة بالآداب لزهير مخلوف


 

أعلن حزب قلب تونس في بيان فتح تحقيق داخلي في حقيقة ما نشر على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تداول صور تظهر  القيادي بالحزب زهير مخلوف ‘المترشح للانتخابات التشريعية والفائز مبدئيا بعضوية مجلس نواب الشعب” في وضعية مخلّة بالآداب.

ودعا الحزب في بيان ”الجميع إلى الابتعاد عن حملات التشويه والمساس من سمعة المواطنين والمواطنات دون التثبت من الحقيقة”، مؤكدا إلتزامه باتخاذ الإجراءات اللازمة في حال ثبوت أي تجاوزات من أي عضو من أعضاء الحزب.