ميادة الحناوي تفقد توازنها وتسقط على ركح مهرجان صفاقس


 خلال أدائها لأغنية ''أنا بأعشقك'' على ركح المسرح الصيفي سيدي منصور بصفاقس، ليلة البارحة، تعرضت الفنانة السورية ميادة الحناوي إلى حادث سقوط بعد أن فقدت توازنها.

وقد أسرع قائد الفرقة المايسترو محمد لسود إلى نجدتها ثم تدخل بعض المرافقين لمساعدتها على الوقوف.

و تفاعل جمهور مهرجان صفاقس الدولي مع الحادثة من خلال التصفيق والهتاف باسم الفنانة، في حين أكملت ميادة سهرتها وهي جالسة على كرسي، وذلك بعد أن حاولت الغناء واقفة لكنها لم تستطع.

وإستأذنت من الجمهور الغناء جالسة ووجدت المؤازرة والتفاعل الابجابي من جانبهم حيث رددوا معها أغانيها مشيدين بمواصلتها الغناء رغم ما حصل له.

وخلال ندوة صحفية بعد العرض، قالت ميادة الحناوي، إنها لا تعرف ما الذي حصل لها وأنها المرة الأولى التي يحصل معها هذا، وأردفت أنه قد يكون بسبب حرارة الطقس الشديدة، مكررة إعتذارها من الجمهور.