الامن الفرنسي يتأهّب لنهائي الجزائر والسنغال


 

وضعت السلطات الفرنسية خطة لتأمين الشوارع والميادين في العديد من المناطق بينها العاصمة باريس، وذلك استعدادًا لنهائي بطولة الأمم الإفريقية بين الجزائر والسنغال، يوم الجمعة المقبل.
وتشير تقارير فرنسية إلى أنّ السلطات تتوقع أعمال شغب كبيرة يوم الجمعة المقبل، على هامش المواجهة النهائية لكأس الأمم الإفريقية.
وقال لوران نونيز وزير الداخلية الفرنسي: إن إجراءات مشددة من المنتظر أن تُتخذ ليلة النهائي الإفريقي، تحسبًا لتحول احتفالات الجالية الجزائرية إلى أعمال شغب.
وأضاف نونيز أن من بين أبرز الإجراءات المنتظر اتخاذها، غلق شارع شانزلزيه الشهير في العاصمة الفرنسية باريس، بعدما شهد أعمال شغب عقب مواجهتي الجزائر أمام كوت ديفوار ونيجيريا، في الدورين ربع النهائي ونصف النهائي بكأس الأمم الأفريقية على الترتيب.