مهدي جمعة لتونس الرقمية: حزب البديل مستهدف


 اشار رئيس حزب "البديل التونسي" مهدي جمعة الى ان حزبه يواجه منذ تاسيسه ما وصفه "ضغوطات " ترقى احيانا الى درجة الاستهداف.

و هو ما يتجلى في العوائق امام النفاذ الى الاعلام العمومي و ايضا كراء القاعات الرياضية لعقد اجتماعات بداعي وجود منشور يمنع ذلك في حين يقع تمكين حركة النهضة و حركة تحيا تونس و حركة نداء تونس من هذه القاعات و هو ما يمثل الى جانب الاستهداف خرقا للمساواة امام القانون و ايضا سوء توظيف للدولة و لمؤسساتها.